منتديات السديرة
أنت غير مسجل لدينا . للتسجيل اضغط على زر التسجيل
منتديات السديرة


 
الرئيسيةالرئيسية  المنتدياتالمنتديات  مكتبة الصورمكتبة الصور  الفيديو  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 رجــــال حـــول حـــرف الدال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الريح قدوم
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 905
الجنــس :
مزاجي :
نقاط : 7009
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الأحد يونيو 13, 2010 1:31 pm



رجال حول حرف الدال!


مصطفي عبدالعزيز البطل



في الولايات المتحدة (دكتور) ترجمتها (طبيب بشري)، و اذا سمعك احد تنادي "دكتور فلان" فلا بد يكون المنادي طبيبا بشريا و ليس هناك ثمة احتمال آخر. و في الجامعات و المعاهد يطلقون علي من تكون مهمته التدريس، بصرف النظر عن درجته في الهيكل التراتبي الاكاديمي لقب بروفيسور، و في جميع المؤسسات الاكاديمية الامريكية التي لا يمارس فيها التدريس ينادي العاملون باسمائهم بدون لقب دكتور. و اذا كنت حاصلا علي درجة الدكتوراة ولكنك لست طبيبا فتأكد بانك لن تسمع احدا يناديك بغير اسمك الاول حافاً جافاً، و اذا كانت بيئة المخاطبة رسمية فانك لن تعدو ان تكون " مستراً " اذا كان المخاطب رجلا او" مِسّاً " او " مسزاً " اذا كانت المخاطبة فتاة او سيدة! و اذا تابعت نشرات الاخبار في التلفزيونات الامريكية فلا بد ان يلفت انتباهك انك لا تسمع ابدا خبرا من نوع: " صرحت الدكتورة كوندوليسا رايس وزيرة الخارجية " او " اعلن الدكتور ستيفن هادلي مستشار الامن القومي "!



اكثر شعوب الارض حبا للقب الدكتور هم العرب، و في طليعة العرب اخواننا المصريون. و المصريون لا يعرفون التهاون في مسألة الشهادات الجامعية عموما. و في صغري كان يدهشني لاقصي حدود الادهاش الطريقة التي كانت تكتب بها الاسماء في الصفحات الاجتماعية من مجلات مثل "المصور" و" آخر ساعة" اذ كانت اخبار الخطوبات و الزيجات تنشر هكذا: " تمت خطوبة سامي رياض بكالوريوس تجارة علي نجلاء بيومي ليسانس فلسفة "، او " تم زواج كريم عزمي ماجستير زراعة علي لمياء صبحي بكالوريوس اقتصاد"، و باءت بالفشل كل محاولاتي لمعرفة العلاقة بين الخطوبة و الزواج من ناحية و بين طبيعة الشهادات و التخصصات الدراسية من ناحية اخري. و اثناء عملي في زمن سابق في رئاسة مجلس الوزراء كانت لي صلة بمكتب رئيس الجمهورية لشئون التكامل مع مصر، و كنت اطلع علي عشرات المراسلات من جهات مصرية و الاحظ ان كل خطاب ممهور بتوقيع مسئول مصري كان يحمل لقب يوضح طبيعة الدراسة الجامعية التي تلقاها المُوقّع فكنت اري توقيعات مثل: الكيميائي عادل بطاطا، المحاسبة هدي سلامة، المستشار حلمي زكي، المهندس الزراعي سليم الدمنهوري. و اذا حدث ان استوقفت سيارة اجرة في مدن مثل منيابوليس او شيكاغو او لوس انجلوس فأغلب الظن ان السائق سيكون مصريا و بعض هؤلاء يملك شركات نقل مكونة من عشرات السيارات تربط بينها شبكات اتصال لاسلكي مفتوحة بصورة دائمة، و نسبة عالية من السائقين هم في الاصل اطباء لم يتمكنوا من اجتياز الامتحانات اللازمة لممارسة المهنة في الولايات المتحدة، و في احيان كثيرة تسمع داخل هذه المركبات محادثات بالعربية تأتيك من خلال الجهاز اللاسلكي مثل: ( يا دكتور حشمت ارجوك قول لدكتور مدحت دكتور رأفت عامل النهاردة ملوخية بالارانب و مكرونة بالبشاميل و بيقولك هو عازم دكتور بهجت و دكتور نشأت علي العشاء و عايزك انت كمان تيجي و تجيب ويّاك دكتور رفعت و دكتور عزت). و الغريب ان بعض هؤلاء مضي عليه اكثر من ربع قرن و هو جالس امام مقود سيارة الاجرة، لم يعلق علي رقبته سماعة طبية و لم يقف امام طلاب في قاعة محاضرات!



في عشق حرف الدال يأتي ترتيبنا، نحن السودانيون، في المرتبة الثانية مباشرة بعد اهل المحروسة. و في سبيل الاستمتاع بجرس اللقب المنطوق و سحر الدال المسطور ارتقي البعض منا مراقي صعبة في التحلل من ضوابط الاستقامة الخلقية و قواعد الضبط الاكاديمي. و قد لاحظت في زمن مضي ان ادارات القرارات و ادارات المراسم في الاجهزة الرئاسية كانت تخطئ احيانا في ايراد اسماء و القاب شاغلي المناصب الدستورية عند تعيينهم، فكانت علي سبيل الخطأ تلصق حروف الدال امام بعض الشخصيات، و كان تصحيح هذا الاخطاء من رابع المستحيلات خاصة بعد تسليم نسخ القرارات الي وكالة السودان للانباء. و كانت اسماء بعض المسئولين ترد يوميا في اجهزة الاعلام مسبوقة بالقاب الدكتور و البروفيسور دون ان يبادر اي منهم بتقويم الخطأ، بل لم يكن هؤلاء يترددون في توقيع الخطابات الرسمية التي تحمل اسمائهم المزينة بتلك الالقاب دون ان يطرف لهم جفن! و قد دفع حب الدال اعدادا كبيرة من مبعوثي الدولة لتحضير الدراسات العليا في بعض الدول الخارجية الي الترخّص في ترجمة و تفسير الشهادات العلمية، ففي دولة اوربية معينة تمنح بعض الجامعات درجة وسطي بين الماجستير و الدكتوراه تسمي " دكتوراندوس"، وقد استغل كثير من المترخصين التشابه الشديد بين هذا المصطلح العلمي الاجنبي و لفظة دكتوراه العربية فاستحلوا لانفسهم اللقب الدالي واستعصموا به و حشروا انفسهم في زمرة العلماء. و الشئ نفسه ينطبق علي دولة اوربية ثانية تمنح شهادة عليا تسبق الدكتوراه الكاملة تطلق عليها " دكتوراه الدورة الثالثة "، بينما تطلق علي الدكتوراه الكاملة اسم " دكتوراه الدولة "، و علي ذات منهج الترخص و الاستسهال اطلق عدد كبير ممن ادركوا الشهادة الاولي علي انفسهم اللقب الساحر، وقد اشتهرت وزارات بعينها تقع علي شارع النيل بارسال مبعوثيها الي تلك الدولة، و كنت كلما دخلت تلك الوزارات اخذتني الدهشة من اللافتات المتراصة علي مكاتب عشرات الموظفين و هي تحمل اسماءهم مسبوقة بلقب الدكتور، حتي ليخيل للمرء انه في مستشفيات علاجية لا وحدات خدمة مدنية. و من عجب انني تابعت علي احد مواقع الشبكة الدولية جدلا من اغرب ما يكون حول شهادة الدكتوراه التي يحملها المفكر الاسلامي والزعيم السياسي الدكتور حسن الترابي، و هو جدل كان قد احتدم في اعقاب اعلان جامعة يولينيسكوف الروسية منح الدكتوراه الفخرية للترابي عام ١٩٩٨. و قد زعم اكاديمي سوداني انه قلّب مكتبة جامعة السوربون رأسا علي عقب فلم يهتد الي اطروحة دكتوراه باسم حسن الترابي. وقبل سنوات نشر صحافي فرنسي حوارا مطولا مع الترابي قام بترجمته وعرضه في صحيفة " الشرق الاوسط " الكاتب امير طاهري، جاء فيه علي لسان الترابي انه لم يحصل علي درجة الدكتوراه من جامعة السوربون كما يجري الاعتقاد العام بل حصل علي شهادة اقل درجة لا تخوّل لحاملها اللقب، و ان الناس هم الذين احبوا من تلقاء انفسهم ان يطلقوا عليه: الدكتور. و كنت وقتها قد هاتفت في امر الترابي و دكتوراته صديقنا الاكرم الاستاذ محمد المكي ابراهيم في منتجعه بكاليفورنيا ملتمسا رأيه و تفسيره لما نُشر، خاصة و انه عاش لفترة طويلة في مدينة باريس، فافادني بانه يميل الي تضعيف هذه الرواية بل و الي ردها جملة واحدة، و ذكر بان سفيرا موثوقا به من خاصة اصدقائه ابلغه انه اطلع شخصيا علي اطروحة الترابي، و حول التصريح المنشور المنسوب للرجل يقول مكي ان الترابي كثيرا ما يخلط الجد بالهزل في احاديثه و يميل الي العبارات الساخرة و انه ربما اختلطت كلماته علي ذلك الصحافي الفرنسي فلم يتبين جدها من هزلها. غير انني اكتشفت لاحقا ان الدكتورعبدالله علي ابراهيم كان قد اضطلع بما يشبه التحقيق المستقل حول تلك المسألة عقب تزايد الاقاويل وارتفاعها وضمّن نتائج تحقيقه في كتابه عن تاريخ القضائية (قيد الصدور)، و قد استعان عبدالله في جهد التحري و الاستقصاء بالاستاذين محمد ناجي و حسن موسي، و الاول هو الذي نجح في العثور علي اطروحة الترابي بجامعة السوربون و عنوانها: (حالة الطوارئ في الفقه الدستوري)، و اتضح انها مدرجة تحت اسم ( دفع الله ) و ليس ( الترابي )، بينما قام الثاني بمطالعة الرسالة في لغتها الفرنسية واعداد ملخص لها باللغة العربية. و يبدو لي من قراءة النص الانجليزي في كتاب تاريخ القضائية ان وجدان عبدالله قد استقر علي انتفاء الشبهة و زوال الشك في حصول الترابي علي درجة الدكتوراه، غير ان كاتب هذا المقال يرجّح ان الترابي لم يحصل في واقع الامر علي درجة الدكتوراه الكاملة المعروفة باسم دكتوراه الدولة، بل مُنح في اغلب الظن الدرجة الاخري التي يطلق عليها في النظام الفرنسي شهادة الدورة الثالثة التي سبقت اليها الاشارة و التي لا تجيز لصاحبها حمل اللقب الدالي الا علي سبيل الترخص و التجاوز، و الله و رسوله اعلم. و مهما يكن فإن درجة الدكتوراه الكاملة، نالها الترابي او لم ينلها، لا تقدم في ظني ولا تؤخر في مقام رجل دُلقت في انجازاته الفكرية و السياسية جِرار من الاحبار و روكمت ارتال من الاطروحات العلمية.



والذي زاد الهرج العلمي ضغثا علي ابالة شهادات الدكتوراه التي ما انفكت الجامعات الجديدة في السودان، و قد ملأت البر حتي ضاق عنها، تنثرها ذات اليمين و ذات اليسار بغير ضابط ولا رابط، و قد تناهي اليّ ان بعض من يملكون سلطة المنح و المنع في هذه الجامعات لا يحملون هم انفسهم ما يؤهلهم لشغل المراكز الاكاديمية في اي جامعة محترمة، و مع ذلك تراهم يغدقون و يسبغون علي غيرهم الالقاب الدكتورية و الصفات البروفيسورية حتي قيل ان ربع اهل السودان اصبح من حملة الشهادات العليا، وقد ذكر لي صديق يقيم بكندا انه عند زيارته الاخيرة للسودان نادي بصوت عال علي احد معارفه في مكان عام صائحا: يا دكتور، فالتفت اليه نصف الحاضرين و كلٌ يعتقد انه المخاطَب!



والامثلة اعلاه اخف وطأة بما لا يقاس مقارنة بظاهرة اعتساف الالقاب العلمية. ففي الحالات الاولي هناك علي الاقل قاعدة دراسية و اجتهاد اكاديمي، و لكننا في صور اخري نري ان بعض الشخصيات التي حباها الله بشجاعة نادرة لم يهبها الا للقليلين من عباده قررت ان تضيف الدالات امام اسمائها الكريمة عنوة واقتدارا دون ان تكلف نفسها مشقة التعليم الجامعي الاساسي ابتداءً‘. و قد عرفت في الخرطوم رجلا درس السنة الاولي بكلية طب الاسنان باحدي جامعات شرق اوربا ثم استعصت عليه الدراسة الجامعية فغادر مقاعدها بغير رجعة، ومع ذلك لم يكن ليرضي من اي احد ان يناديه بغير لقب الدكتور. وهكذا كان - و لازال - يُنادي و يُكتب اسمه في الصحف. و قد لمع اسم ذلك الشخص في الحياة الاقتصادية و السياسية و عالم الصحافة في فترات سابقة. و اذا استكثرتنا من امثلة هذا الوجيه، ايها القارئ الكريم، زدناك حتي تجحظ عيناك ثم تخرج من محجريهما.



اقرب الي ظاهرة تعسف الالقاب العلمية ظاهرة اخري هي انتحال الصفات المهنية و ادعاء شغل المناصب السامية و استخدام صفاتها في تعريف الشخصيات. و بعض هذه لا يلام عليها من اطلقت الصفات المهنية عليهم اذ ان المجتمع اجاز بعض الترقيات الاستثنائية من قبيل المجاملة كأن يطلق علي الفنيين الذين تلقوا قسطا من التعليم الفني لقب المهندس، كما هو الشأن في حالة الداعية الانفصالي الطيب مصطفي الذي لا يُذكر اسمه الا مسبوقا بلقب المهندس مع ان تعريف و توصيف المجلس الهندسي لمن يجوز له حمل هذا اللقب المهني لا ينطبق عليه اذ انه ليس مهندسا و لم يعرف لكلية الهندسة باباً. ولكن البعض الاخر تجاوز خطوطا حمراء قانونية و اخلاقية يصعب غض الطرف عنها، و الا فما قولك – اصلحك الله – في رئيس مجلس ادارة مؤسسة حكومية قارب سن المعاش فاراد رمز كبير في رئاسة الجمهورية اعانته علي تحسين شروط خدمته و فوائد ما بعد التقاعد، فاستصدر قرارا باعادة تعيينه في نفس وظيفة رئيس مجلس الادارة بمخصصات نائب وزير، و مثل هذه القرارات التي كانت مألوفة في العهد المايوي، تتصل في عمومها بشروط الخدمة و مقبوضاتها لا اكثر و لا اقل. و لكن هذا الشخص اختار ان يقدم نفسه للناس بعد تقاعده علي انه وزير( ال......) السابق، مع انه في حقيقة الامر لم يشغل اي منصب دستوري في تاريخ السودان. و يبدو انه من كثرة تكرار و ترديد هذه الصفة ان بعض الناس بالاضافة للمعني نفسه قد صدقوها. و آية ذلك انني لاحظت عند اطلاعي علي تقرير صحفي نشرته احدي الصحف حول اعضاء الحزب الاتحادي الذين هرولوا الي المؤتمر الوطني مؤخرا ان اسم ابن ذلك الشخص ورد ضمن قائمة المهرولين و قدمته الصحيفة في تقريرها علي انه ابن وزير( ال......) السابق! وقد لفت انتباهي ايضا في ذلك التقرير الصحفي انه اورد اسم و صفة مهرول آخر علي النحو التالي: ( الصادق سوار الدهب صهر رجل الاعمال المشهور اسامة داؤد عبد اللطيف)، و الغريب ان هذا المهرول بالذات دكتور حقيقي، درس الطب في احدي الجامعات المحترمة و تخرج طبيبا ثم مارس الطب العلاجي في مستشفيات العاصمة، و مع ذلك حرمته الصحيفة من لقبه المستحق الذي يمثل في حالته صفة اصيلة، و فضّل التقرير تعريفه من خلال صفة طارئة استحدثها اقترانه بشقيقة السيد اسامة داؤد عبداللطيف. لكأن كاتب التقرير، الذي درس فنون التحرير و الصياغة و عرف ان الصحفي الناجح هو الذي ينفذ بالقارئ الي المفيد المختصر، اراد ان يبعث لقرائه برسالة صريحة مؤداها ان الكسب العلمي و المهني للدكتور المهرول ليس بذي بال، و ان ما يهم حزب المؤتمر الوطني، اولا و اخيرا، هو جسر المصاهرة الي رجل الاعمال الاخطبوطي اسامة داؤد الذي يتلمظ الحزب الي نفوذه الاقتصادي و موارد اسرته الضاربة، و يتحرّق شوقا الي يوم هرولته الي دار الحزب علي رأس "سبع واربعين" من افراد الاسرة الكريمة، ولله في مؤتمره الوطني شئون!



لم يبق في مداد القلم ما يكفي للولوج الي حديث الدكتوراهات الفخرية التي تمنحها بعض الجامعات، و لكن تعبير الدكتوراه الفخرية يعيد الي ذهني موقفا و مقالة طريفة، فعند لقائي للمرة الاولي بالعالم الدكتور كمال ابوسن في مدينة بورتسماوث، و كان برفقته شقيقه الاستاذ نورالدين، توجهت بالسؤال الي الشقيقين عما اذا كانا ينحدران من اسرة ابوسن المعروفة التي تنتمي الي قبيلة الشكرية و تتخذ من مدينة رفاعة حاضرةً لها، و ما ان اكملت السؤال حتي لاحظت بوادر الارهاق علي وجهي الشقيقين و عقلت علي الفور ان هذا السؤال لا بد ان يكون قد طرح عليهما ملايين المرات حتي بلغ بهما الملل من الاجابة عليه كل مبلغ، و لكن الدكتور كمال ابوسن و بشئ كثير من الاريحية اجابني قائلا: ( والله الحقيقة نحن اساساً دناقلة لكين ادونا الشكرية الفخرية
)!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق الديار


avatar

عدد المشاركات : 171
العمر : 44
الجنــس :
الدولـــة :
المهنــة :
الهوايـة :
مزاجي :
نقاط : 5832
السٌّمعَة : 4
ألأوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الإثنين يونيو 14, 2010 10:39 pm

والله ياالريح الموضوع شيق لكن طوييييل خلاص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الريح قدوم
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 905
الجنــس :
مزاجي :
نقاط : 7009
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الثلاثاء يونيو 15, 2010 4:24 pm

عاشق الديار كتب:
والله ياالريح الموضوع شيق لكن طوييييل خلاص


هاهاهاهاهاهااهاهاهاهاهاها
كلامك صح لكن مابستاااااااهل الواحد يقراهو كلللللللو..
يا زول الزول ده قبض ليك الناس البتحب تتدكتر جنس قبض..
الف شكـــــر علي مروركو بالمناسبه الناس دي وين؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق الديار


avatar

عدد المشاركات : 171
العمر : 44
الجنــس :
الدولـــة :
المهنــة :
الهوايـة :
مزاجي :
نقاط : 5832
السٌّمعَة : 4
ألأوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الثلاثاء يونيو 15, 2010 4:57 pm

ياالريح عاوزين ذكريات الكنار الشله والمواقف الجميله
عليك الله يالريح ماتكسفنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الريح قدوم
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 905
الجنــس :
مزاجي :
نقاط : 7009
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الأربعاء يونيو 16, 2010 8:32 pm

هههههههههههههههه
حاااااضر انت مالك عايز تحرجنا قدام المسؤلين ؟؟ نحن بقينا عوائل
..حاضر حا اجي بووست خاص لكن ما رديت علي الناس دي مشت وين؟؟؟
عموما كل غائب اكيد بعزره...زي ما غبنا و رجعنا نتمني ليهم الرجعه لوطن القماري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الريح قدوم
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 905
الجنــس :
مزاجي :
نقاط : 7009
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الأربعاء يونيو 16, 2010 8:34 pm

هههههههههههههههه
حاااااضر انت مالك عايز تحرجنا قدام المسؤلين ؟؟ نحن بقينا عوائل
..حاضر حا اجيك ببوست خاص لكن ما رديت علي الناس دي مشت وين؟؟؟
عموما كل غائب اكيد بعزره...زي ما غبنا و رجعنا نتمني ليهم الرجعه لوطن القماري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد قسم السيد حمد
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 804
العمر : 61
الجنــس :
الدولـــة :
المهنــة :
الهوايـة :
نقاط : 7233
السٌّمعَة : 12

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الأربعاء يونيو 16, 2010 11:16 pm

الدكتور الريح مساء الخير وانا من عندى منحتك درجة الدكتوراة مع مرتبة الشرف لعودة الينا فى منتدانا الذى ازدان بوجودك وموضوعك الجاد الذى يستاهل ان يناقشبدرجة عالية من الموضز\وعية والمنهجية العلمية فى المنح للدرجات العلمية والالقاب الدستورية والسياسية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الريح قدوم
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 905
الجنــس :
مزاجي :
نقاط : 7009
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الخميس يونيو 17, 2010 6:18 pm

حي الله ابو مسلم و الحمد لله انك قابض علي دفــــــــة المنتدي كويس
علشان الواحد كا ن خايف يجي يلاقي المنتدي الموج شالو يمين ولا شمال
ولا يكون خبط ي قيفه ولا عترت ليهو شجره معرشه في نص المويه
تسلم يا ابو مسلم ومكشور علي التشريف وانا من عندي منحتك دكتواره في
الحب...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد قسم السيد حمد
مشرف
avatar

عدد المشاركات : 804
العمر : 61
الجنــس :
الدولـــة :
المهنــة :
الهوايـة :
نقاط : 7233
السٌّمعَة : 12

مُساهمةموضوع: رد: رجــــال حـــول حـــرف الدال   الجمعة يونيو 18, 2010 2:52 am

تسلم يابو الريح وشكرا على التواصل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رجــــال حـــول حـــرف الدال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات السديرة :: الأقسام العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: